الرئيسية / الرئيسية / السفير السعودي الجديد بتونس عازم على تمتين العلاقات بين الشعبين الشقيقين

السفير السعودي الجديد بتونس عازم على تمتين العلاقات بين الشعبين الشقيقين

جمعنا لقاء بسعادة سفير المملكة العربية السعودية بتونس الدكتور عبد العزيز الصقر الذي استقبلنا بحفاوة بالغة دلت على دماثة أخلاق الرجل وحبه لتونس ومدى استعداده لمواصلة ما انجزه سلفه محمد بن محمود العلي، بكل جدية ووفاء لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده اللذان زارا تونس على التوالي سنة 2018 و2019..
وقد أكد السفير بهذه المناسبة عمق علاقة الأخوة بين شعبينا الشقيقين وقيادتي بلدينا الضاربة في التاريخ منذ الملك المؤسس ،طيب الله ثراه. و قد اكتشفنا في السفير الجديد عزمه الكبير على تعزيز جسور التواصل والتعاون بين تونس والسعودية الشقيقة وأكد لنا أنه سيعمل جاهدا على متابعة تنفيذ القرارات الهامة المتخذة لدعم بلادنا وتنفيذ الإتفاقيات المشتركة وتمكين تونس من قروض ميسرة لدعم اقتصادها…وتحقيق أمنية أهل القيروان بإنجاز مستشفى الملك سلمان الجامعي، وترميم جامع عقبة ابن نافع…غير ان بعض العراقيل البيروقراطية من الجانب التونسي حالت دون الشروع في الإنجاز….
وقد مثل اللقاء فرصة لمباركة الإنجازات الضخمة والمشرفة التي ما انفكت تتحقق في المملكة، من ذلك نجاحها في التصدي لجائحة كورونا ومبادرتها بجلب لقاح ضد هذا الوباء مع مجانيته لشعبها وللمقيمين على أرض المملكة.
كما تطرقنا للإستقرار والإزدهار اللذين ينعم بهما الشعب السعودي. ومكن القاء من الاطلاع على أهمية توجيهات القيادة السعودية حول العمل الديبلوماسي والسياسة الخارجية للمملكة مما مكنها من اعتلاء مراتب مشرفة في المحافل الدوليةبٱعتمادها على كفاءات وطنية عالية التكوين على غرار السفير عبد العزيز الصقر الذي وصلتنا عنه أصداء طيبة وهو يستحق هذه المهمة النبيلة التي ستؤتي أكلها في زمن تعتبر فيه السعودية البعد الإستراتيجي لتونس في عدة ميادين.
وأملنا أن نرى قريبا السيد الرئيس قيس سعيد في الرياض لزيارة أخيه خادم الحرمين الشريفين الحريص دوما على مزيد تمتين الأخوة بين بلدينا وشعبينا. حسن المناعي

شاهد أيضاً

” المركّب الثقافي الجامعي ” : مشروع شراكة لتيسير وصول الطلبة إلى الثقافة

قررت جامعة ” باريس – دوفين – تونس ” (Dauphine-Tunis) و المعهد العالي للدراسات التجارية …