الرئيسية / الرئيسية / رئيس بلدية ماطر جلال التهامي: “الارتقاء ببلدية ماطر هدفنا الذي يجب العمل على تحقيقه رغم مكائد التجاذبات السياسية والتعطيلات الجمة إن لم يكن اليوم فغدا”

رئيس بلدية ماطر جلال التهامي: “الارتقاء ببلدية ماطر هدفنا الذي يجب العمل على تحقيقه رغم مكائد التجاذبات السياسية والتعطيلات الجمة إن لم يكن اليوم فغدا”

.
أكد رئيس بلدية ماطر جلال التوهامي في حديث أدلى به الى مجلة الوسيط التونسي حول واقع الجهة ومدى تقدم المشاريع المعطلة بها أن التحديات كبيرة والصعوبات مضاعفة بمنطقة شاسعة وذات كثافة سكانية هامة سيما بعد التوسع الجغرافي الذي امتد من 55هكتار الى 77الف هكتار.

وقال ان الموارد البلدية تبقى هزيلة وفي حاجة لتعزيز على مستوى المعدات والتجهيزات والموارد البشرية.
و من أهم المنشآت التي تواجه صعوبات قائمة هي المركب الفلاحي الذي اقترح المتحدث أن يكون في شكل مقاسم توزع على عدد من المهندسين في اطار سياسة دولة واضحة لاستغلالها والنهوض بها حتى تكون انجع وتعود بالمنفعة على الجهة.
وأضاف ان المجلس البلدي ركز اهتمامه على البنية التحتية لطرقات بعض العمادات التي لم يشملها اي تحسين أو اصلاح منذ حقبة الاستعمار على غرار طرقات سيدي خمومة وسيدي عبد الله والرصف.
و فيما يتعلق بالمنشات الثقافية والرياضية تحدث عن تحسين البنية التحتية لدار الثقافة التي تشكو من نقص التجهيزات إلى حد الآن والى بعض القاعات كقاعة سينما.
بلدية ماطر ذات التاريخ والثقافة والخيرات الطبيعية استطاعت ان تكون أيضا قطبا صناعيا هاما لعدد من الشركات والمعامل التي في حاجة ليد عاملة مختصة ويد عاملة نسائية.
أما على الصعيد الرياضي فان بعض المنشآت الرياضية كالقاعة المغطاة لا تزال معطلة و من المنتظر ان تنطلق اشغالها منصف ديسمبر المقبل بتكلفة تناهز المليارين وال600 أ.د.
كما ثمن رئيس البلدية التحسينات التي احدثت بملعب الطيب المهيري و تعزيز المنشآت الرياضية بملاعب خاصة بباقي الرياضات الاخرى.

وختم جلال التوهامي بأن الحلم ببلدية خضراء نظيفة و منفتحة على مواطنيها من أهم الأهداف التي يجب العمل على تحقيقها رغم مكائد التجاذبات السياسية والتعطيلات الجمة إن لم يكن اليوم فغدا.

شاهد أيضاً

LG ONE:QUICKحل مبتكر يُعزز الاتصال ويناسب طرق العمل العصرية

أعلنت إل جي إلكترونيكس (LG Electronics) عن إطلاق جهاز LG One: Quick الفريدة، وهي جهاز …