الرئيسية / اقتصاد / البنك الإفريقي للتنمية:الدين العمومي الخام لتونس قد يصل الى 100 بالمائة من الناتج الداخلي الخام

البنك الإفريقي للتنمية:الدين العمومي الخام لتونس قد يصل الى 100 بالمائة من الناتج الداخلي الخام

مثل الدين الخارجي لتونس في إفريقيا سنة 2020 نسبة 2ر97 بالمائة من الناتج الداخلي الخام، أي المعدل الأرفع في شمال إفريقيا، وفق تقديرات أوردها التقرير الرابع حول “الآفاق الاقتصادية في شمال إفريقيا 2021 – ديناميكية الدين: السبيل نحو الانتعاشة بعد كوفيد”، الصادر عن البنك الإفريقي للتنمية.

وبين التقرير الذي تم تقديمه الأربعاء، خلال لقاء افتراضي ان تونس تبقى أكثر هشاشة إزاء الصدمات الخارجية من بقية بلدان شمال إفريقيا باعتبار ارتهانها الكبير للدين الخارجي الذي ارتفع ب4ر42 نقطة بين سنتي 2012 و2020 وحذر البنك الإفريقي للتنمية في ما يهم الدين العمومي، انه سيصبح “غير محتمل” إذا لم تنخرط تونس في إصلاحات صلبة وذات مصداقية وتحظى بدعم داخلي واسع.

الدين العمومي الخام قد يصل الى 100 بالمائة من الناتج الداخلي الخام قدّر تقرير البنك الإفريقي للتنمية ان يصل الدين العمومي الخام، الى 100 بالمائة من الناتج الداخلي الخام على المدى المتوسط، في ظل غياب إطار واضح للإصلاحات على المدى المتوسط . وترتفع مخاطر عدم القدرة على سداد الدين نتيجة مخاطر التمويل وتقدير القيمة الحقيقية لسعر الصرف ولسندات الدولة التي حان اجل سدادها وضمان المؤسسات العمومية، وفق التقرير. وظلت حاجيات التمويل العمومي الخام في سنة 2020 في نسبة بين 14 و18 بالمائة من الناتج الداخلي الخام على اساس سنوي، استنادا الى مؤلفي التقرير الذين اضافوا ان الدين العمومي، 70 بالمائة منه دين خارجي، تجاوز نسبة 80 بالمائة من الناتج الداخلي الخام، مواصلا منحاه التصاعدي السريع الذي بدا في سنة 2011. وتستأثر تكاليف خدمة الدين بنسبة 28 بالمائة من الميزانية، وهو ما يفضي الى التقليص من باقي الاعتمادات الموجهة للتنمية.

شاهد أيضاً

أحدث ابتكارات ” آل – جي ” تحصد العديد من الجوائز في معرض CES 2022

استطاعت شركة ” آل – جي – إلكترونيكس ” أن تحصد عددا كبيرا من جوائز …