الرئيسية / الرئيسية / جميعهن قائدات طائرة مقاتلة: الكشف عن المترشحات لمهمة أول رائدة فضاء تونسية إفريقية ورسالة من محطة الفضاء الدولية ISS للمرأة التونسية

جميعهن قائدات طائرة مقاتلة: الكشف عن المترشحات لمهمة أول رائدة فضاء تونسية إفريقية ورسالة من محطة الفضاء الدولية ISS للمرأة التونسية

تزامنا مع إحتفال تونس بعيد المرأة وفي اطار مشروع إطلاق أول رائدة فضاء تونسية إفريقية والذي تم التوقيع عليه يوم 13 أوت2021 ،تم اليوم بمقر شركة تلنات الكشف عن المترشحات اللواتي تم إختيارهن للخضوع للاختبارات المعمقة للقيام بهذه المهمة التاريخية التي من المنتظر أن تتم سنة 2024 .

ولأن عملية الإختيار لهذه المهمة الصعبة تستوجب توفر شروط صارمة من ناحية المعايير العلمية والصحية والبدنية، فقد تم اختيار 8 مترشحات تتوفر فيهن هذه المواصفات، جميعهن قائدات طائرات مقاتلة متخرجات من مدرسة الطيران ببرج العامري ومنتميات لجيش الطيران التونسي ولهن خبرات كبيرة في مجال المهمات الجوية الصعبة.
هذا وعبرت جميع المترشحات على رغبتهن في خوض هذا التحدي التاريخي ورفع الراية الوطنية التونسية في محطة الفضاء الدولية والمساهمة في خدمة الإنسانية.
وتم خلال هذا الحدث نشر رسالة وجهها رواد فضاء من محطة الفضاء الدولية الي المترشحات التونسيات لريادة الفضاء، عبروا فيها عن دعمهم للمشروع وترحابهم بأول رائدة فضاء تونسية إفريقية في مهمتها المستقبلية في المحطة.
وستخضع المترشحات في المرحلة القادمة الي إختبارات بدنية وطبية معمقة في تونس وخارجها ليتم لاحقا إختيار مترشحتين سيتم إرسالهن الي روسيا للخضوع الي تدريبات في مجال ريادة الفضاء في مراكز وكالة الفضاء الروسية تمتد سنة كاملة، ومن ثم الإنطلاق نحو محطة الفضاء الدولية.
وإعتبر محمد فريخة مدير عام مجمع تلنات في كلمته بالمناسبة أن جميع المترشحات هن فخر للمرأة التونسية ويمثلنها أحسن تمثيل وترشحهن لهذه المهمة هو دليل على شجاعتهن ورغبتهن في تشريف الوطن ودخول التاريخ في واحد من اصعب المجالات..
وأكد فريخة أن رائدة الفضاء التي سيتم إختيارها ستكلف بمهمة علمية في مجال الفيزياء أو في المجال الطبي بما سيعد خدمة للإنسانية.
وأضاف فريخة من ناحية أخرى أن ن مشروع أول رائدة فضاء تونسية افريقية انطلق العمل عليه منذ سنتين وقد حظي بدعم الدولة وتشجيعها من أعلى مستوى وذلك لأن حب النجاح في أصعب مجالات العلوم هو حلم ورغبة مشتركة لكل التونسيين ونجاح المشروع سيكون نجاح لتونس وكل أبنائها ورفع لرايتها بين الأمم.

شاهد أيضاً

إلى المدافعين عن المثلية: إفعلوا ما تريدون لكن إحترمونا

أقدم لاعبو المنتخب الألماني على حركة إستفزازية لما قاموا بتكميم أفواههم، أثناء إلتقاطهم الصورة الرسمية …